موقع باختصار:الحياة أقصر من أن تقضيها في البحث بين ركام السطور عن الجوهر،في مدونتنا نختصر لك المفيد فقط

محفوظة لمدونة باختصار. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

3 أبريل، 2015

100 100 100

أشياء لا أنصحك أن تقوم بها على فيس بوك

بتاريخ 3 أبريل، 2015 on 1:42 م
مع التقدم الكبير الذي شهدته الشبكات الاجتماعية في الآونة الأخيرة فقد أصبحت جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية، في هذه الشبكات تجد أشياء كثيرة مميزة ومفيدة وأماكن لطرح النقاشات وإثراء الأفكار وتبادل المعلومات، لكن هناك دائماً تجد بعض السلوكيات الغير مرحب بها في هذا العالم الجميل، في هذه التدوينة سوف نناقش أهم تلك السلوكيات التي يجب تجنبها قد ما أمكن.

1- سيلفي يومياً
هذه الظاهرة التي انتشرت كالنار مؤخراً هي في الحقيقة تعبر عن موضة أصبحت مشهورة عند أغلب المستخدمين، خصوصاً مع التطور الكبير الذي حدث في عالم الشبكات الاجتماعية، هناك في الحقيقة من يبالغ في نشر عدد كبير لهذا النوع من الصور بشكل مزعج، وتجد بعظهم لا ينشر شيء غير السيلفي، هذا النوع من المنشورات لا يتوافق مع ما أنشأت له خدمات التواصل الإجتماعي إذ كيف يعقل أن تتواصل اجتماعياً مع الآخرين عن طريق سيلفي تأخذه وأنت مستلقي في حوش المنزل!!

2-المشاركات الطويلة
تأكد عزيزي أن الجميع ليس لديهم الوقت الكافي لقراءة منشورات طويلة، فهذا النوع من المشاركات لا يلقى استحسان كبير باستثناء أؤلئك الكتاب المشهورين في مجال الرويات فلن تجد من يقرأ مشاركاتهم سوى المهتمين فقط بها، أما المشاركات خلاف ذلك فسوف تكون بالتأكيد مملة ولا تجد من يستجيب لها سوى المقربين بإعجابات ربما تكون أقرب للمجاملة.

3- تطبيقات السبام
تأكد من أنك لست أحد المشتركين بإحدى تطبيقات السبام المنتشرة بكثرة على الشبكات الاجتماعية خصوصاً تلك التي تنشر كل خمس دقائق أو كل ساعة منشور سواء كانت هذه المنشورات أدعية أو معلومات وحكم بشكل تلقائي ومبالغ فيه، هذه المنشورات وحسب ماهو مشاهد فإنها لا تلقى أي اهتمام مطلقاً، هنا لا ننتقد ما يتم نشره، ولكن الأسلوب الذي يتم فيه النشر، فهذا أمر مزعج للغاية.

4- مزامنة الحسابات المختلفة مع الفيس بوك
هذه الخدمة يفرط البعض في استخدامها مع انها جيدة فقط في الجانب الآخر أي على تويتر وليس على فيس بوك، لأن الكثير من المستخدمين لا يستحسن قراءة تغريدات معادة بروابط من تويتر، كنت تستطيع أن تنشرها مباشرة في الفيس بوك دون أن تجلب لهم رابط التغريدة في تويتر.

5- الإكثار إنشاء وضم الآخرين إلى المجموعات
الكثير من المستخدمين يستفيضون غضباً عندما يجدوا أنفسهم داخل مجموعات ليست من اهتماماتهم أو مجموعات تتعارض مع توجهاتهم ورغباتهم، للأسف فهناك من همه فقط هو إنشاء مجموعات وضم جميع أصدقائه ومن ثم تجد أغلبهم لا يطيق تلك الإشعارات المزعجة التي تصدر من تلك المجموعات فهذا أمر منفر.

6- المنشورات ذات السلوك الغير أخلاقي
تتفاجأ أحياناً أن تجد منشورات مليئة بالألفاظ السوقية والغير مقبولة في مجتمع يقدس الاحترام والأخلاق، هذه المنشورات جارحة للغاية حتى وإن كانت موجهة بطريقة مزاحية، قد تجلب القليل من الإعجابات، ولكنها تترك إنطباع سلبي لدى الآخرين، لذلك لا يجب أن تقوم بالنشر في أوقات غضب وفقدان السيطرة، لأن القارئ لا يمتلك نفس هذا الشعور.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق