موقع باختصار:الحياة أقصر من أن تقضيها في البحث بين ركام السطور عن الجوهر،في مدونتنا نختصر لك المفيد فقط

محفوظة لمدونة باختصار. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

15 أغسطس، 2015

100 100 100

دليل أرقام مجاني لجميع الدول العربية دون تطبيق

بتاريخ 15 أغسطس، 2015 on 11:37 ص
دليل موبايل، العرب، أي دولة، أكبر دليل هاتف
هذا الدليل الخطير جداً الذي بعده لا خصوصية في أرقام الهواتف، والذي يستخدم فقط مستعرض الإنترنت دون أي تطبيقات، إنه موقع يحتوي على أكبر دليل هواتف عربي حتى الآن، هذا الموقع الذي أحدث ضجة كبيرة في الآونة الأخيرة، باعتباره يتعدى على بنود خصوصية المستخدمين، لذلك إن أردت أن تبحث عن رقم هاتف معين داخل هذا الدليل عليك بالآتي:

ملاحظة قبل البدء: قبل أن تشرع باستخدام هذا الموقع، سيطلب منك الدخول عبر أحد حساباتك، جيميل أو فيسبوك أو تويتر أو مايكروسوفت، ولكن كن حذراً فقد ربما كون قد أرشفت السجل الخاص بأرقام هواتفك على نفس حاب الإيميل لديك وهذا قد يؤدي إلى أرشفتها مباشرة على قاعدة البيانات الخاصة بهذا الموقع الضخم.

1- توجه إلى الموقع الذي من خلاله تتوفر هذه الخدمة "خدمة دليل أرقام الهواتف" تروكولر"  Truecaller.
2-قم بإضافة الرقم المراد البحث عنه مباشرة في خانة البحث search واضغط على انتر للدخول.
3-سيظهر لك مربع لتسجيل الدخول عبر أحد حساباتك المتوفرة، قم باختيار ما يناسبك.
4-بعد أن تقوم بتسجيل الدخول سيقوم بعرض لك اسم صاحب الرقم الذي قمت بالبحث عنه في الدليل مع بعض المعلومات عنه إن توفرت.
5-إذا أردت البحث مجدداً عن رقم آخر في الدليل فقم بوضع الرقم فقط في خانة search البحث واضغط على زر البحث أو زر انتر، وسوف يعرض لك ما تريد من الأرقام.

أيها الأعزاء، يعتبر هذا الدليل هو أخطر دليل أرقام هواتف عربي قمت باستخدامه، ويعتمد على قاعدة بياناته من هواتف المستخدمين، أي أنه يعرض لك اسم صاحب الرقم كما وجده في دليل هاتف أحد المستخدمين، وأشك هنا كثيراً من أنه قد حصل على هذه القاعدة الضخمة من بيانات المستخدمين للهواتف النقالة، من حسابات البريد الإلكتروني كـ جيميل أو مايكروسوفت، والتي توفر خدمة أرشفة دليل الهاتف في خدمة البريد، وهنا تكمن هذه الخطورة، وتعتبر تعدياً كبيراً على خصوصية المستخدمين إن صح القول.

جهات الإتصال، دليل الهاتف المحمول، أرقام الهواتف، رقم هاتف، دليل أرقام الموبايل لجميع الدول العربية بدون تطبيق

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق